الاطّلاع على وضعية عدد من المؤسسات الثقافية والمواقع التراثية بميدون محور جلسة عمل تحت إشراف وزيرة الشؤون الثقافية

انعقدت الاربعاء 12 جانفي 2022 جلسة عمل خصّصت للاطّلاع على وضعية النية التحتية الحالية لعدد من المؤسسات الثقافية والمواقع التراثية والمعالم التاريخية والحضارية بمنطقة ميدون بجربة ولمتابعة مدى تقدّم مجموعة من الملفات العالقة الخاصة بجزيرة جربة، وذلك تحت إشراف وزيرة الشؤون الثقافية الدكتورة حياة قطاط القرمازي وبحضور رئيس بلدية المكان السيد لسعد الحجام والوفد المرافق له وبمشاركة عدد من اطارات الوزارة.
وتمّ خلال الجلسة استعراض جملة المسائل العالقة الخاصّة بالوضعية العقارية للمكتبة العمومية بمنطقة الماي والسبل الكفيلة بإعادة تأهيلها وبنائها حتى تكون جاهزة لاستقطاب الرواد من مختلف الشرائح العمومية، كما تمّ الاطلاع على مدى تقدّم الأشغال بالمركب الثقافي بميدون والتباحث حول وضعية معلمي جامع فضلون وبرج قسطيل.
وفي بداية الجلسة توجهت وزيرة الشؤون الثقافية بالشكر والامتنان لكلّ المساهمين من ادارات مركزية ومحلية ومكوّنات المجتمع المدني في إعداد ملفّ ترشيح جزيرة جربة على قائمة التراث العالمي لليونيسكو وذلك لما تتميز به هذه الجهة من قيمة تراثية وحضارية متميزة وفريدة حيث أنها تجمع بين الخصائص التراثية والثقافية والسياحية.
ودعت إلى ضرورة التسريع بعقد جلسات فنية وتقنية مع الوزارات المعنية والهياكل المحلية والعمومية ذات العلاقة لمتابعة مختلف الملفات العالقة ودراسة الاشكاليات المطروحة بهدف إيجاد الحلول الجذرية لتجاوزها والعمل على إنشاء مشروع ثقافي نموذجي يجسّد التعاون والشراكة بين وزارة الشؤون الثقافية وبلدية ميدون.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف