التّنسيق والتّواصل المستمرّ لتسريع نسق الاصلاحات الهيكليّة في القطاع الثّقافي موضوع جلسة عمل مع لجنة الشّباب والشّؤون الثّقافيّة والتّربية والبحث العلمي

إيجاد آليّات تنسيق قارة بين لجنة الشّباب والشّؤون الثّقافيّة والتّربية والبحث العلمي وبين وزارة الشّؤون الثّقافيّة قصد إضفاء أكثر نجاعة على العمل الموصول من الجانبين والرّامي إلى إنجاز إصلاحات هيكليّة في القطاع الثّقافي يسندها الإطار التّشريعي الملائم مثّل محور لقاء جمع صباح اليوم، الخميس 05 جانفي 2017 الوزير، محمّد زين العابدين بأعضاء هذه اللّجنة التّشريعيّة التّابعة لمجلس نوّاب الشّعب.
الوزير بين خلال هذه الجلسة ضرورة تعاضد الجهود وأهمّية التّواصل بين الجانبين التّشريعي والتّنفيذي قصد ” تقويم المسارات وتحقيق الإصلاحات المنشودة” .
وأكّد في السّياق ذاته توفّر إرادة حقيقيّة للعمل المشترك خاصّة أمام وجود إشكالات عديدة تعرقل نسق الإصلاح ومن بينها عدم تلاؤم التّشريعات مع تطوّر الحاجيات وتغيّر آليّات العمل الثّقافي وانتشار البيروقراطيّة الإداريّة، عدم تحديد أدوار بعض المؤسّسات التّي تشرف عليها الوزارة…
السّادة النّوّاب، بيّنوا خلال هذه الجلسة رغبتهم في إيجاد عقد أخلاقي مع الوزارات المعنيّة وتجسير التّواصل وخلق تفاعل حقيقي يضفي أكثر جدوى على عمل الجانبين واقترحوا مجموعة من الآليّات لتحقيق هذه الأهداف من بينها إيجاد لجنة تفكير مشتركة حول قطاع الثّقافة أو تحديد منسّق من الوزارة للتّحيين و الإعلام وإعتماد خطّة اتّصاليّة واضحة.
وقد لقيت هذه المقترحات التّرحيب من لدن الوزير الذّي أبدى رغبته في عقد لقاءات شهريّة دوريّة مع أعضاء اللّجنة على أن يتمّ النّظر خلال هذه اللّقاءات في مختلف أشكال التّواصل والتّعاون وتكريسها خدمة للشّأن الثّقافي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف