الملتقى الوطني للمبدعات العصاميات في التعبير التشكيلي

تحت إشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمنستير، ينظم المركب الثقافي الدورة الـ 19 من الملتقى الوطني للمبدعات العصاميات في التعبير التشكيلي، وذلك أيام 22 و23 و24 و25 جوان 2022.
تنطلق الفعاليات يوم الأربعاء 22 جوان في حدود الساعة الثانية بعد الزوال باستقبال المشاركات بالمركب الثقافي، وفي الساعة التاسعة ليلا، تنظم ندوة حول الملكية الأدبية الفنية والفنون التشكيلية يديرها السيد رمزي القرواشي المدير العام للمؤسسة التونسية لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة.
يوم الخميس 23 جوان تبدأ الأنشطة في التاسعة صباحا، بانطلاق الورشات الجماعية في قصر المرمر (قصر الزعيم الحبيب بورقيبة) وهي ورشة الخزف الفني بإشراف الأستاذ سحنون قلاقة، ورشة فنية لتشكيل وقولبة وتصهير المعادن بإشراف الأستاذ وليد جا وحدو وورشة على المحامل إشراف الفنان على البرقاوي، ثم ورشة تطويع المعادن بإشراف الفنان يونس العجمي.
في الخامسة مساء، يكون الافتتاح الرسمي بقصر المرمر بعرض تنشيطي لماجورات قصرهلال، وعرض موسيقي بعنوان Saxophoniste، يليه افتتاح المعرض الجماعي بعنوان “رؤى جمالية الفن”.
في التاسعة ليلا يلتئم لقاء المبدعات “تنوع الآفاق التشكيلية/ قراءات وتحاليل الأعمال الفنية”.
أما برنامج يوم الجمعة 24 جوان فينطلق في التاسعة صباحا بمواصلة نشاط الورشات الجماعية بقصر المرمر، وفي الخامسة رحلة بحرية في خليج روسبينا.
في التاسعة ليلا تنتظم مائدة مستديرة حول “إنشائية جماليات الفنون المرئية” تليها مداخلة للأستاذتين هالة الهذلي وفاطمة الزهراء.
ختاما، تتواصل يوم السبت 25 جوان بداية من التاسعة صباحا الورشات الجماعية، وفي الرابعة مساء يتنظم حفل الاختتام، والذي يتضمّن عرضا موسيقيا لنادي الطرب العربي بعنوان “أيها المولع” بقيادة الأستاذ حسام بن خليفة، يتخلله تكريم المشاركات في الملتقى وتوزيع ميدالية اللمسة العصامية وهي خاصة بالمعرض الجماعي ثم تكريم قيدومة العصاميات

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف