انطلاق الدورة التاسعة للمهرجان المتوسطي لمسرح الأطفال يوم 17 مارس

ستة وثلاثون عرضا مسرحيا لتسعة فرق مسرحية من ضفتي البحر الابيض المتوسط وتحديدا من الجزائر والمغرب ومصر وتركيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا وتونس وضيف المهرجان الاردن وسبع ورشات تكوين ومعرضين هي الفقرات الاساسية لبرنامج الدورة التاسعة للمهرجان الذي سينطلق يوم السبت 17 مارس 2018 ليتواصل الى غاية يوم السبت 24 مارس 2018 بدار الثقافة ببن عروس و فضاءات أخرى. يعود المهرجان المتوسطي لمسرح الأطفال هذه السنة ليجوب ولاية بن عروس وكذلك ولايات مجاورة من خلال عشرين عرضا مسرحيا في بن عروس وستة عشر عرضا مسرحيا في ولايات بنزرت ونابل وزغوان و تونس وكذلك سليانة. وقد اختارت المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية ببن عروس بالشراكة مع جمعية ثقافة للجميع أن تضع الدورة الحالية للمهرجان تحت شعار “مسرح التنشيط وفنون الشارع ” الذي يتناغم من ناحية مع أهداف البرنامج الوطني مدن الفنون ويرسّخ من ناحية أخرى ثقافة القرب . كما ستتيح هذه الدورة للطلبة في الاختصاصات الثقافية والمنشطين في المؤسسات الثقافية والتربوية ومؤسسات الطفولة الفرصة للنهل من تقنيات المسرح بفضل ورشات التكوين التي سيؤطرها مختصون من فرنسا والسويد ومصر وفلسطين وتونس.ولأوّل مرّة سيتمّ إنتاج عرضين من الورشات لتأثيث ساحات الفنون على مدار السنة. سيفتتح المهرجان يوم السبت 17 مارس 2018 بداية من الساعة الرابعة مساء بعرض مسرحية “حلم صانع الدمى” لمركز الفنون الدرامية والركحية بالقيروان وتدشين معرضين بعنوان القناع والحياة ومسرح العرائس للفنان محي الدين بن عبد الله، فضلا عن عرض تنشيطي خارجي بعنوان المسافرون لسيرك باباروني بساحة الفنون زهير اليحياوي ببن عروس. الى جانب ذلك سيكرّم المهرجان فنانين تركوا بصماتهم في مسرح الطفل وهم السيدات والسادة حبيبة الجندوبي وفوزية بوميزة وعبد الحق خمير ومحي الدين بن عبد الله وسمير بسباس وعبد الرحيم اليانقي وحسان السلامي وعياد معاقل.

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف