بنبلة: تنوع وثراء في الدورة الثانية لأيام الفن

في إطار البرنامج الوطني «تونس مدن الفنون» وافتتاحا للموسم الثقافي الجديد وتحت إشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمنستير، تنظّم دار الثقافة بنبلة الدورة الثانية لـ «آيام الفن ببنبلة» أو تظاهرة «Bembla Art Days2» وذلك يومي 30 و31 أكتوبر الجاري.

تنطلق فعاليات التظاهرة في ساحة الفنون بعدد من الفقرات التنشيطية بمشاركة روّاد دار الثقافة بنبلة وفوج الكشافة التونسية وجمعية سالم بوحاجب للفكر الإصلاحي وجمعية نشر الثقافية الرقمية وجمعية معا نبدع والجمعية القرآنية ويقدم الفقرات التنشيطية للمنشّط أنيس شويخ.

وفي البرنامج عرض موسيقي بعنوان «ألحان و أوتار» وهو من إنتاج كورال دار الثقافة بنبلة وإشراف الفنان محمد شيبة وبمشاركة مدرسة الجمهورية بنبلة فضلا ع عرض «الدبكة» وهو من انتاج فرع جمّال للمنظمة الوطنية لشباب تونس.

كما يُقدم نادي المسرح بدار الثقافة بنبلة الذي يشرف عليه الأستاذ أنيس شويخ لوحة فنية في إطار مسرح الشارع ثم يتمّ تقديم فقرة كوريغرافيا للبراعم من خلال أغنية «أعطوني الطفولة» لروضة الجواهر بنبلة لينتظم إثر ذلك ملتقى شباب الرقص العصري والتعبيرات الفنية الرياضية لدار الشباب بنبلة والتي تقدّم كذلك بعض الومضات المسرحية لنادي المسرح ثم يقدّم أطفال حضانة إبتسام بنبلة لوحة راقصة على إيقاع Corde à Sauter.

وتقدّم دار الشباب الحلية بالمنستير عرضا لرقصات من التراث الافريقي والهيب هوب والتكواندو  والزمبا وذلك بإشراف المنشطة سرور معتوق.

وفي نفس الأجواء تقدّم جمعية النمور ببنبلة وبمشاركة نادي المستقبل للرياضة بالمنارة عرضا للفنون الدفاعية.

وفي الفترة المسائية من ذات اليوم ينتظم معرض للفن التشكيلي تحت عنوان «بوح فرشاتي» وهو من إنتاج داريْ الثقافة والشباب بنبلة، لتنتظم بعد ذلك مجموعة من الورشات وهي ورشة فنّ الجداريات (القرافيتي) بإشراف الأستاذ أنيس الشاذلي وورشة الرسم الزيتي والأكريليك إشراف الفنان عبد الله كسوس وورشة الاشغال الفنية اليدوية مع الفنان انيس حكيمة وورشة الرسم الحرّ لأكاديمية الأمير الصغير بنبلة وورشة فنّ الكولاج لروضة النورس بنبلة وورشة فنّ الفسيفساء بإشراف جمعية سالم بوحاجب للفكر الاصلاحي وورشة صناعة دمى الطاولة تأطير الأستاذة مهي قعبل وورشة السينوغرافيا إشراف الأستاذ حمدي مزيو وورشة صنع الأقنعة و فن الإخفاء لنادي الأطفال بنبلة وورشة القراءة و المطالعة «نعم الأنيس إذا خلوت كتاب» وذلك بمشاركة المكتبتين العموميتين بنبلة والمنارة.

وتختتم التظاهرة يوم 31 أكتوبر بمنوعة تنشيطية وألعاب سحرية مع مجموعةMagic Show»» بقصيبة المديوني يتخللها تكريم المساهمين والمشاركين في هذه التظاهرة.

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف