تحت سامي إشراف سيادة رئيس الجمهورية وزيرة الشؤون الثقافية تفتتح حفل توزيع جوائز “كرسي أبي القاسم الشابي للشّعر العربي”

تحت سامي إشراف سيادة رئيس الجمهورية قيس سعيّد، و بتكليف منه، افتتحت وزيرة الشؤون الثقافية الدكتورة حياة قطاط القرمازي اليوم الجمعة 24 ديسمبر 2021 وبحضور الدكتور الشاعر عبد العزيز سعود البابطين حفل توزيع جوائز “كرسي أبي لقاسم الشابي للشعر العربي”. وقد انتظم هذا الحفل بفضاء مسرح الأوبرا بمدينة الثقافة الشاذلي القليبي بحضور عدد من أعضاء الحكومة و السفراء المعتمدين بتونس وعدد من الشعراء والمثقفين إلى جانب عدد من المديرين العامين والإطارات بالوزارة.
وفي كلمة ألقتها نيابة عن سيادة رئيس الجمهوية قيس سعيد ،تقدمت الدكتورة حياة قطاط القرمازي وزيرة الشؤون الثقافية بأسمى عبارات الشكر الى الدكتور عبد العزيز سعود البابطين ومن خلاله لكل القائمين على مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية وحرصها الدؤوب على تنظيم هذه التظاهرة الثقافية العربية ولجهودها المبذولة في تعزيز قيمة الشعر العربي وإعلاء مكانة الشعراء ودعم إشعاعهم، كما هنأت بالمناسبة الدكتور عبد العزيز سعود البابطين لنيله جائزة اليوم العالمي للغة العربية من قبل منظمة الأمم المتحدة.
و أعربت الوزيرة عن قيمة هذه التظاهرة وأهميتها ودورها في تعميق أواصر العلاقات المتينة والتنافذ الثقافي في المنطقة العربية عموما وخصوصا بين تونس ودولة الكويت الشقيقة.
كما ثمّنت وزيرة الشؤون الثقافية المناخ التنافسي الإبداعي الذي نجحت مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين في خلقه منذ تاريخ تأسيسها في سنة 1989 وعلى مدى عقود من الزمن ومُنجزها في خدمة الشعر وتشجيع مُبدعيه وخدمة اللغة العربية ونشر ثقافتها وآدابها مضيفة أن في كلّ ذلك تأكيد على مكانة الشعر العربي وقيمته ودوره في حياة الأمة والمجتمعات العربية، باعتباره من أهم الأجناس الأدبية.
وأبرزت وزيرة الشؤون الثقافية أنّ في اختيار بلادنا وتسمية هذا الكرسي باسم شاعر “إرادة الحياة” الخالدِ أبو القاسم الشابي، تكريم لكلِّ قامات الشعر التونسي واعتراف بإضافاتهم الخلّاقة لمدوّنة الشعر العربي ولمختلف المدارس الشعرية والأجيال التي أثْرَت المكتبة الشعرية العربيّة وما زالت.
وفي سياق متّصل أكّدت الوزيرة أن بلادنا تسعى إلى أن تكون الثقافة والفكر في صميم توجهاتها وذلك بدعم كل ما من شأنه أن يساهم في تهذيب الذوق وصقل المواهب وبناء عقول مُستنيرة ترقى بالحسّ الأدبيّ والفني والفكر النقدي البنّاء.
من جهته توجّه الشاعر الدكتور عبد العزيز سعود البابطين الى سيادة رئيس الجمهورية قيس سعيد بأسمى عبارات الشكر والامتنان لاهتمامه الشخصي باللغة العربية وسعيه لإنشاء كرسي أبي القاسم الشابي للشعر العربي وتشجيعه المتواصل وعنايته الكبيرة بالإبداع الأدبي والشعري، مبرزا الدور التاريخي الهام لشاعر تونس الكبير أبو القاسم الشابي في نشأة أجيال تأثرت بتجربته الإبداعية والإنسانية وقدرته على الإلهام باعتباره كان سابقا لعصره، ورمزا للصمود والحرية والإبداع في تونس وفي العالم العربي.
ثم و في بث مباشر على القناتين التلفزيتين التونسية و الكويتية، قدم حفل فني غنائي بقيادة المايسترو محمد الأسود بمشاركة الفنانة التونسية محرزية الطويل و الفنانة اللبنانية ولاء الجندي اللتان قدمتا مجموعة من الأغاني التونسية و العربية منها أغاني من كلمات الدكتور الشاعر عبد العزيز سعود البابطين.
للتذكير فإن جائزة أبي القاسم الشابي للشعر التي تم إطلاقها بمناسبة إنشاء “كرسي أبي القاسم الشابي للشعر” المعلن عنه في سنة 2018 هي جائزة أدبيّة متخصّصة في الشعر ترعاها مؤسّسة عبد العزيز سعود البابطين للإبداع الشعري (الكويت) بالتعاون مع وزارة الشؤون الثقافية وتحت سامي إشراف رئيس الجمهورية.
وتُسند هذه الجائزة سنويّا للمبدعين المتميّزين من الشعراء التونسيّين عن أعمالهم التي لها أثر واضح في اثراء الحياة الأدبيّة والرقيّ بفنّ الشعر على الصعيدين الوطني والعربي.
وقد توزعت الجوائز لسنة 2021 كالتالي:
-جائزة أحسن شاعر من الشعراء الكبار مناصفة :
المنصف المزغنّي
حافظ محفوظ
-جائزة أحسن شاعر من الشعراء الشبّان مناصفة:
نصري العرادي
علي العرايبي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف