توقيع اتفاقية إطارية بين وزارة الشؤون الثقافية ومؤسسة التلفزة الوطنية: الشروع في تنفيذ برنامج ضخم للعناية بالمواهب الشابة التونسية وانتاج درامي مشترك

تم ظهر اليوم الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 توقيع اتفاقية إطارية بين وزارة الشؤون الثقافية والتلفزة التونسية تحت إشراف كل من الوزير محمد زين العابدين ورئيس مدير عام المؤسسة محمد الأسعد الداهش بمدينة الثقافة بحضور عدد من إطارات المؤسستين.

 وتسعى هذه الاتفاقية الإطارية إلى تعزيز وضبط أطر التعاون المشترك بين الطرفين في مجال الترويج وتأمين التغطية الإعلامية التلفزية للتظاهرات الثقافية والفنية والمهرجانات الوطنية التي تنظمها الوزارة أو المؤسسات الراجعة إليها بالنظر.

واتفق الطرفان على تنفيذ عدد من المشاريع من بينها إنتاج تلفزيوني ضخم يعنى أساسا بالعناية بالمواهب الشابة التونسية في مختلف القطاعات الثقافية مع مراعاة ضرورة الإبقاء على مقومات الأغنية التونسية من كلمة ولحن وإنتاج وغناء، بالإضافة إلى إنتاج مسلسل درامي مشترك يقع بثه على القناة الوطنية يتم من خلاله إبراز الخصائص الفنية والثقافية لتونس وأعلامها.

وفي كلمته شدد الوزير على ضرورة تكريس دور المرفق العمومي والمراهنة عليه في التعريف ببرامج وزارة الشؤون الثقافية وآلياتها الوطنية والخصوصية وإبراز إستراتيجيتها التي تهدف إلى نشر ثقافة واعية وبناءة من خلال العمل سويا على إحداث مجموعة من الانتاجات التلفزيونية المشتركة وتنفيذ برامج أخرى ذات طابع ثقافي وفني من شأنها أن تساهم في إثراء المشهد الثقافي الوطني وتعزيز قدراته في الارتقاء بالوعي المجتمعي.

وأشار إلى أهمية هذه الاتفاقية في إعطاء مقروئية أكثر للتظاهرات الثقافية والمهرجانات الفنية بعدد من الجهات الداخلية إيمانا من الوزارة بضرورة إعادة الاعتبار إلى الشأن الإبداعي وإبراز المخزون التراثي المحلي المتميز والفريد وتثمين إسهامات المبادرات الشبابية الفردية والقدرات الفنية الجماعية بهدف إرساء ثقافة القرب وتفعيل لا مركزيّة حقيقيّة تمكن كل جهة من تقديم برامج ثقافية تعكس خصوصيّاتها.

وثمن وزير الشؤون الثقافية مقترح إحداث ورشة للكتابة والسيناريوهات وإعادة الكتابة في مختلف الأنماط الفنية والعمل على تنفيذها وإخراجها وتصويرها.

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف