جلسة عمل بوزارة الشؤون الثقافية حول استعدادات اختتام تظاهرة تونس عاصمة للثقافة الإسلامية عن العالم العربي لسنة 2019 وإعدادات الدورة 11 من المؤتمر الإسلامي لوزراء الثقافة

أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين اليوم الاثنين 14 أكتوبر 2019 بحضور الدكتور سالم بن محمد المالك المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو) على جلسة عمل للنظر في استعدادات فعاليات اختتام تظاهرة تونس عاصمة للثقافة الإسلامية عن العالم العربي لسنة 2019 وإعدادات تنظيم الدورة 11 من المؤتمر الإسلامي لوزراء الثقافة بحضور محمد الغماري مدير أمانة المجلس التنفيذي والمؤتمر العام والمؤتمرات الوزارية المتخصصة وبمشاركة ممثلين عن كل من ولاية وبلدية تونس ووزارة الشؤون الخارجية إلى جانب عدد من إطارات الوزارة.

وفي كلمته أوضح الوزير ضرورة تعزيز علاقات التعاون بين وزارة الشؤون الثقافية ومنظمة الإيسيسكو وبقية المنظمات الدولية التي تعنى بالمجال الثقافي والتراث بما من شأنه أن يساهم في تعميق الوعي الفكري بالقضايا الإنسانية والاجتماعية التي تؤثر في مدى تطور المجتمعات وبناء قدراتها.

وأكد أن وزارة الشؤون الثقافية تسعى من خلال استراتيجيتها الوطنية إلى تعزيز ملامح الهوية الإسلامية في تونس وترسيخ قيم العيش المشترك من خلال العمل على تغيير الصورة النمطية للثقافة الإسلامية تماشيا مع التغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والتقنية والتكنولوجية وإعطاء مفهوم الثقافة صيغ مختلفة ومتجددة تعمل على ضمان التحرر الفكري والإصلاح.

ودعا إلى ضرورة تطوير مفاهيم الفكر والاجتهاد والابتكار وتعزيز ملامح الحضارة الإسلامية في البلدان العربية وإعادة تقديم تطارح جديد للثقافة المجتمعية المتجددة والمساهمة في بناء المجتمع المعرفي والإنشائي والجمالي.

من جهته أشار الدكتور سالم بن محمد المالك المدير العام الإيسيسكو إلى أن المنظمة ستكون منارة لبلدان العالم الإسلامي في مجالات التربية والثقافة والعلوم من خلال محاكاتها للمتغيرات ومواكبتها للحداثة العالمية.

كما أوضح أن المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة قد تقدمت بمبادرة لإحداث لائحة التراث في العالم الإسلامي سعيا إلى تسجيل 100 معلَم من معالم التراث الثقافي والعمل على صون المواقع الأثرية والمعالم التاريخية والمحافظة عليها وتثمينها والسعي إلى التعريف بها واستغلالها.

وأفاد بأنه من المنتظر أن تتطرق الدورة 11 من المؤتمر الإسلامي لوزراء الثقافة إلى أهمية الثقافة الرقمية وتحدياتها حيث ستكون مختلفة عن المؤتمرات السابقة.

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف