ضرورة المحافظة على خصوصيّة مهرجان أوسّو بسوسة

أكّدت وزيرة الشؤون الثقافية الدّكتورة حياة قطاط القرمازي ضرورة المحافظة على خصوصيّة مهرجان أوسّو بسوسة واعتماد الاختيارات النوعيّة للعروض المقترحة ضمن الدورة 60 من هذا الحدث الثقافي والاستعراضي الهام مع الإشارة إلى جدوى ترشيد المال العام وفق ما يقتضيه الظرف الاقتصادي العالمي الرّاهن.
مثّلت هذه النّقاط محور جلسة عمل انتظمت اليوم الأربعاء 25 ماي 2022 بمقرّ الوزارة لمتابعة أبرز الاستعدادات اللوجستية والماليّة والفنية لاحتضان ولاية سوسة لمهرجان أوسّو الذي يحظى بشعبية كبيرة في ولايات الساحل التونسي.
كما تمّ خلال اللّقاء طرح فكرة تأسيس مدرسة الكرنفال التي ستعزّز مكانة هذا الفنّ الاستعراضي في تونس.
وقد التأمت هذه الجلسة بحضور المعتمد الأول لسوسة السيد فارس الماجري والمندوب الجهوي للشؤون الثقافية السيد الشاذلي عزابو وممثّلين عن بلدية سوسة وعدد من أعضاء الهيئة المديرة للمهرجان إلى جانب إطارات الوزارة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف