من 14 إلى 16 نوفمبر بالمنستير: الدورة السابعة لمهرجان الاِتحاد للإبداع

تحت إشراف وزير الشؤون الثقافية والأمين العام للاِتحاد العام التونسي للشغل، وبدعم من وزرة الشؤون الثقافية، تنطلق الدورة السابعة من مهرجان الاِتحاد للإبداع بمدينة المنستير يوم 14 نوفمبر وتتواصل إلى غاية يوم 16 من نفس الشهر.

برنامج المهرجان يتضمّن عددا هاما من الفقرات التي تترواح بين العروض الموسيقية والمسرحية والسينمائية والتنشيطية، فضلا عن معرض للفن التشكيلي ومعرض للحرفيّين.

اليوم الأول ينطلق بافتتاح معرض الحرف والفنون بمشاركة حرفيّي الجهة وحرفيّاتها والجمعيات الثقافية والفنية في حدود الساعة الثالثة مساء ثم عرض “فونوغراف” لجمعية الشباب للموسيقى العربية.

الافتتاح الرسمي سيكون في حدود الساعة الثالثة والنصف تحت إشراف السيد محمد زين العابدين وزير الشؤون الثقافية والسيد نور الدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل في كرنيش القراعية، أين ينتظم كرنفال الافتتاخ من إخراج الفنان عمر بسباس، وفي السابعة مساء عرض “التخميرة” لمراد باشا.

اليوم الثاني للمهرجان ينطلق في العاشرة صباحا بعروض تنشيطية بعنوان “شوارع الفن” وذلك بساحة الفنون وحومة الطرابلسية وفلاز المنستير، وفي نفس التوقيت إنجاز جدارية عملاقة بجدار المبيت الجامعي 3 أوت. في العاشرة والنصف صباحا بأحد نزل المنستير تلتئم ندوة فكرية تحت عنوان “البيئة وتداعياتها على الصحة والمجتمع” برئاسة الدكتور سعد برغل ويشارك فيها كل من الدكتورة سنية العيادي بمداخلة حول “مقومات السلامة البيئية والصحة” والدكتور بوبكر الكريفي الذي يقدم مداخلة بعنوان “آثار البيئة على الصحة” مع عرض شريط وثائقي بعنوان “البحر هزّو الواد” بحضور مخرجه أحمد بنحفصية.

وفي الثالثة تحتضن دار الشرع أمسية شعرية بعنوان “عزف على أوتار القوافي” بمشاركة عدد من الشعراء ومرافقة موسيقية للفنان إحسان العريبي، وفي نفس التوقيت تنتظم أمسية سينمائية في قاعة “سيني ستار” وفيها عرض شريط “عرايس الخوف” للنوري بوزيد و”قبل ما يفوت الفوت” لمجدي لخضر.

وبداية من الساعة الخامسة والنصف يكون الموعد مع فقرة “طلبة مبدعون” وفي البرنامج عرض لمجموعة نادر قيراط في كلية الصيدلة وعرض لمجموعة “آليانزا” في كلية العلوم وعرض ثالث لمجموعة “Rebellion” في المبيت الجامعي 3 أوت، أما عرض عرض الفنانين لبنى نعمان ورضا الشمك فينطلق في السابعة مساء.

برنامج المهرجان في يومه الأخير يتضمّن عديد الفقرات الموجهة لأغلب الشرائح العمرية بما في ذلك الأطفال الذين خصّهم بجزء هام من الفعاليات تحت عنوان “أطفال مبدعون” بداية من العاشرة صباحا، وفي البرنامج ورشات وعروض تنشيطية وعروض للحكواتي في المدارس الابتدائية والمركب المندمج للشباب والطفول ومركز الأمل لإعانة القاصرين ذهنيا، فضلا عن إنتاج شريط وثائقي حول الحياة اليومية للمواطن في علاقة بالشأن الاجتماعي والاقتصادي وتدهور المقدرة الشرائية في حومة الطرابلسية والسوق المركزية.

كما تنتظم في ذات اليوم وفي المركب الثقافي أمسية للأدب والغناء الشعبي بمشاركة مجموعة من الشعراء والأدباء الشعبيين. فيما تتوزع بقية فعاليات يوم 16 نوفمبر بين العروض المسرحية والسينمائية والموسيقية والمعارض التشكيلي، من ذلك عرض مسرحية “القادمون” لمركز الفنون الدرامية والركحية بالكاف ومعرض “خمسون فنان، خمسون أثر” وعرض الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة المايسترو محمد الأسود ومشاركة الفنانات شهرزاد هلال وأسماء بن أحمد وإيناس البقلوطي.

 

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف