نعي: وزارة الشؤون الثقافية تنعى مدير التصوير يوسف بن يوسف

تنعى وزارة الشؤون الثقافية بكلّ حسرة وأسى وفاة مدير التصوير الاستثنائي يوسف بن يوسف الذي وافته المنية في ساعة متأخّرة من ليلة أمس الخميس 28 ديسمبر 2018 بعد صراع طويل مع المرض.

يعتبر الفقيد ركيزة من ركائز الصناعة السينمائية التونسية ومن مؤسسي العصر الذهبي لهذا القطاع حيث اشتغل في التلفزة التونسية على مدى سنوات كما درّس في أشهر المعاهد المختصّة في مجال صناعة السينما والصورة بفرنسا.

ساهم في إنتاج العديد من المنوّعات والأعمال التلفزية والأفلام التونسية على غرار “صمت القصور” و”موسم الرجال” لمفيدة التلاتلي و”عصفور سطح” لفريد بوغدير و”ريح السد” و”صفائح من ذهب”  للنوري بوزيد و”غدوة نحرق” لمحمد بن إسماعيل.

عمل الفقيد مع نخبة متميّزة من المخرجين من تونس ومن خارج تونس وكان من أبرزهم السوري محمد ملص في فيلميه “الليل” الذي تُوّج في أيام قرطاج السينمائية “و”حلب مقامات المسرة” كما تعامل مع عبد الرحمان سيساكو في  فيلمه “صبرية” الذي عُرض في مهرجان البندقية سنة 1997.

رحم الله الفقيد يوسف بن يوسف وأسكنه فراديس جناته وألهم أهله وذويه وكلّ الأسرة الثقافية الموسّعة جميل الصبر والسلوان.

إنّا لله وإنا إليه راجعون”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف