وزارة الشؤون الثقافية ترصد ميزانية بمليون و 400 ألف دينار لدعم العمل الثقافي بولاية الكاف وتعلن عن تدويل مهرجان بومخلوف

أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين اليوم الثلاثاء 25 جوان 2019 بحضور والي الكاف منور الورتاني وعدد من مثقفي الجهة والفاعلين في المجتمع المدني على مجلس جهوي للثقافة بمقرّ الولاية خُصص لمتابعة الوضع الثقافي بولاية الكاف وللنظر في مدى تقدم مشاريع المؤسسات الثقافية وللاطلاع على سير الفعل الإبداعي الثقافي بالجهة.
وعبر الوزير عن استعداد وزارة الشؤون الثقافية للتعاون مع كل الفاعلين الثقافيين وممثلي المجتمع المدني بهدف تعزيز العمل الثقافي بولاية الكاف من خلال البرامج الوطنية والخصوصية للوزارة إضافة إلى الاعتماد على الإمكانيات التقنية والمادية واللوجيستية المتاحة، وذلك لما تتميز به الجهة من مميزات ثقافية وحضارية وتاريخية واقتصادية وبشرية.
ودعا الوزير في ذات السياق إلى ضرورة الاستفادة من آليات التمويل العمومي التي تتيحها الوزارة وتعزيزه وذلك من خلال دفع العاملين في المجال الثقافي بالكاف إلى تقديم مبادرات ابداعية ومشاريع فنية ترتقي بالجهة.
وفي هذا الإطار، رصدت وزارة الشؤون الثقافية ميزانية تقدر بمليون و 400 ألف دينار بعنوان سنة 2019 لإسناد العمل الثقافي بولاية الكاف ودعمه وهو ما يعني مضاعفة الميزانية المخصصة للولاية في سنة 2018 والتي قدرت ب 712 الف دينار.

هذه النقلة النوعية على مستوى الدعم المالي تجعل ولاية الكاف قادرة على إنجاز مشاريعها ورؤاها الثقافية والإبداعية في إطار يضمن حرية المبادرة لدى مبدعي هذه الجهة.
كما ستتمتع 13 مؤسّسة ثقافية بالكاف بالدعم اللوجستي وبإعادة التهيئة لتكون مؤهلة لاحتضان أحلام وطموحات أبناء الجهة من المنتمين للقطاع الثقافي والفني.
كما أعلن الوزير خلال الجلسة عن تدويل مهرجان سيدي بومخلوف والعمل على مزيد دعمه وستحيط سلطة الإشراف والمجتمع المدني وكل الفاعلين في مجال الثقافة هذا المهرجان بالرعاية الضرورية لتحقيق ذلك سواء بالدعم المادي أو اللوجستي أو على مستوى المضامين المقترحة.

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف