وزير الشؤون الثقافية يتابع أبرز المستجدات بالإدارة العامة للكتاب ومشروع رقمنة التراث المكتوب لدار الكتب الوطنية

أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين صباح اليوم الثلاثاء 13 فيفري 2018 بحضور إطارات الوزارة على جلسة تقييمية تناولت آخر المستجدات الخاصة بالإدارة العامة للكتاب ومشروع رقمنة التراث المكتوب لدار الكتب الوطنية. وقد أكد وزير الشؤون الثقافية في مستهل الجلسة على ضرورة دعم الجهود العامة بين مختلف المصالح المتفرعة عن الإدارة العامة للكتاب لتعزيز دور الكتاب داخل تونس وخارجها ، وأشار ضمن هذا السياق إلى ضرورة التحفيز على النشر داخل الجهات . ويتم تشجيع حركتي الإبداع والنشر عبر جملة من الآليات ومنها دعم الورق واقتناء الكتب والمجلات وصندوق التشجيع على الإبداع هذا المشروع.

وقد تناول النقاش بعد استعراض أهم منجزات إدارتي المطالعة العمومية والكتاب خلال سنة 2017 أهم الإجراءات التي يمكن أن تدعّم الجهود المبذولة في سبيل تحسين جودة النشر وتحقيق رواج أكبر للكتب والآثار الأدبية التونسية في خارج وتحديدا في المعارض الدولية التي تمثلها بلادنا. وفي سياق آخر اطلع وزير الشؤون الثقافية على مستجدات سير مشروع رقمنة التراث المكتوب لدار الكتب الوطنية الذي انطلق انجازه منذ سنة 2015 وسيواصل إلى حدود موفى سنة 2025

في شراكة بين القطاعين العام والخاص. وثمّن وزير الشؤون الثقافية هذا المشروع الذي يعنى برقمنة محتوى المكتبة الوطنية ، وحثّ في هذا الإطار على ضرورة دعم الموارد المالية له وتجاوز بعض العراقيل الإدارية التي تبطئ من نسق سيره. وللتذكير فإن من أهم أهداف هذا المشروع المحافظة على التراث الثقافي التونسي والتعريف به واستغلاله بعتماد طرق حديثة في التصرف ودعم مكانة تونس عالميا في مجال الأرشفة الالكترونية والترجمة والنشر.

 

مقالات ذات صلة المزيد عن المؤلف